Cart Mon panier 0 Item(s)

Votre panier est vide.

Product was successfully added to your shopping cart.

6 article(s)

  • ديوان العشاق

    أحمد طه
    ديوان شعري وزجلي في العشق
    67,00 MAD
  • البلاء الشديد والميلاد الجديد ؛ أربعة عشر عاماً في غوانتانامو البلاء الشديد والميلاد الجديد ؛ أربعة عشر عاماً في غوانتانامو

    فايز الكندري
    كانت اللحظات الأخيرة في غوانتنامو من أصعب اللحظات كما كانت الأولى فيها، إنها كطعنة السكين، دخولها مؤلم وخروجها مؤلم، لكنّ الألمين مختلفان، يشتركان في القلق من المجهول، كداخل النفق حين يتوجس مما يكتنفه الظلام الموحش، والخارج منه حين يقلق مما يخفيه النور في أحشائه، ليس العجب من وَجَل الحُرّ من صلصلة القيود إنما العجب من رهبة الأسير من زغاريد البشائر، كم هو مؤلم أن تقف على أعتاب الحرية قلقاً منها، كطفل صغير يتطلع إلى المشي والجري والقفز لكنه قلق من السقوط، يتردد بين الحبو والنهوض.
    175,00 MAD
  • الثقة بالنفس فلسفة حياة هانئة

    شارل بيبان
    "لا يولد المرء واثقاً بنفسه، وإنما يغدو كذلك". في المجتمعات التقليدية، كان لدى كلّ شخص مكانه. ولم تكن ثمة حاجة للثقة بالنفس، ما دامت الولادة تقرّر كلّ شيء، وما دام لا يوجد شيء للتغلب عليه. على العكس من ذلك، تجعلنا الحداثة كائنات حرّة ومسؤولة عن مصيرنا. وعلى عاتقنا يقع، من الآن فصاعداً، عبء تنفيذ مشاريعنا وتأكيد قيمتنا وبناء سعادتنا: على كاهلنا يقع عبء ابتكار حياتنا. وهذا يتطلّب أن نمتلك الثقة بالنفس. يكشف لنا هذا الكتاب القيّم سرّ هذه الثقة بالنفس، باعتبارها قضية مركزية في وجودنا لا يمكن حصرها في مجالٍ واحد، قضية يجب علينا، لفهم محفزّاتها، ألّا نسعى لدراستها في مختبر وإنما مراقبتها في الحياة الواقعية، ومشاهدة ولادتها ونموّها، والركض إلى جانبها كأننا نتبع طفلاً يوشك أن يسقط، ثم يجد توازنه وينطلق أخيراً. فلنقرأ ونستلهم ونستفيد ونطبّق، ولنشعر أننا في بيتنا في هذا العالم... "وستأتي الثقة بعد ذلك، مثل نعمة، أو مكافأة، أو مفاجأة"، ثقة بالنفس، وبالآخر، وبالحياة، حسبما يعدنا هذا الكتاب الرائع.
    79,00 MAD
  • دفاتر الوراق

    جلال برجس
    ها أنتم الأن تقرأون ورقتي هذه، بينما جسدي قد ابتلعه البحر حيث السكينة الأبديّة، أنا منحازةٌ لأسماك ‏الأعماق عند إنكسار الضوء وإرتطامه بالرمال الطريّة.‏ ‎ ‎لا أحبّ ديدان الأرض حيث الظلمة والرطوبة تهب وجعاً إضافيّاً للموت، لهذا منحت جسدي للماء سرّ ‏الإنصات الأبديّ، والحضن الّذي لا تغلق ذراعاه، لم أكتب وصيّتي، فليس هناك من وصايا للّذين خذلوا في ‏حياتهم سوى أن يتمنّوا أن يبادر أحدٌ ليدوزن الوتر النشاز، وليس لي وصايا لأقولها، فأنا محض ريشة دوريّ ‏علقت في هواء لم يسكن ولو لحظةٌ واحدة.‏ ‎ ‎ حينها كان يمكنني أن أحط على شجرة وأشاهد كيف تنضج حبّة كمَثرى على صدر أمّها، أو أحط على كتف ‏رجل ذاهب للقاء امرأةٍ قطع عهداً على قلبه أن يحبّها كما يحبّ الطائر جناحيه بينما يخفق ماراً فوق شارع ‏يكابد عابروه الزحام.‏ ‎ ‎ أنا محض امرأةٍ خُذلَت في حياتها وجاءت إلى تفكر بالإعتزال كما يعتزل عازف شهير في أوج نبوغه لخلل ‏يستشعره قادماً لا محالة، لا وصايا لي سوى هذه الكلمات فأحرقوا هذه الورقة وانثروها هنا لعلّها تصير شاهدةً ‏جوّالةً تشير إِليّ.‏ ‎ ‎ ‏"جلال برجس" روائيّ أردنيّ، حصلت روايته (أفاعي النار / حكاية العاشق عليّ بن محمود القصاد) على ‏جائزة كتارا للرواية العربيّة، 2015؛ وحصلت روايته (مقصلة الحالم) على جائزة رفقة دودين للإبداع ‏السرديّ، 2014؛ وحصلت مجموعته القصصيّة (الزلزال) على جائزة روكس بن زائد العزيزي، 2012؛ ‏ووصلت روايته (سيّدات الحواسّ الخمس) إلى القائمة الطويلة للجائزة العالميّة للرواية العربيّة (بوكر)، ‏‏2019.‏ ‎ ‎ صدر له: (حكايات المقهى العتيق)، رواية مشتركة، 2019؛ (كأيّ غصنٍ على شجر)، شعر، 2008؛ (قمر ‏بلا منازل)، شعر، 2011.‏
    127,00 MAD
  • قد شغفها حباً

    نردين أبو نبعة
    أنا امرأة الضوء،أضئ له حتى يتبين الخيط الأبيض من الأسود.كنت أعرف أنني أدفع ثمن ارتباطي به في صمت وكتمان،قد تشفق علي أمي التي وهبتني له وقد يشفق علي أبي الذي وقع عقد استشهادي عندما وقع عقد زواجي،وهذا أحتمله أيضا ولكن ما لا أحتمله أن يمضي قبلي؛إما أن أرحل قبله أو نرحل سويا
    51,00 MAD
  • السائرون

    أحمد الزبير الثقفي
    أصوات الزمجرة ومعالم الخراب والدمار من حوله ترسم بوضوح صورة العالم الحقيقية.. تعلن أن هؤلاء ليسوا هم الخطر ، فالخطر الحقيقي يتمثل في شيء آخر ، شيء أقرب له مما كان يتصور يوما حين بدأ كل هذا الكابوس ليس الخطر والشر آتيا من هؤلاء الموتى فتلك الجثث السائرة لا تعقل ولا تفهم ولا هم لها إلا إشباع فطرتها الأساسية .. الغذاء ..لا هدف لها ولا مغزى لها سوى ذلك ولكن الخراب الذي يحيط بكل شيء ،وكل الصرخات والدماء ، والطلقات التي تترامي لأذنه بينما هو يخطو مبتعدا تؤكد له تلك الحقيقة أن الخطر والشر الحقيقي ينبع ممن منه هو ، ممن هو مثله ، من نفسياتهم التالفة ونفوسهم المعطوبة التي عززتها غريزة البقاء ، لتصنع منهم وحوشا حقيقية وحوش لا تعرف سوى أنفسها والدماء هؤلاء هم الموتى الحقيقيون.. هؤلاء هم السائرون
    60,00 MAD

6 article(s)